كيف تنجح في إختيار شريك حياتك الزوجية؟


أثبت علم النفس الحديث أهمية الإستقرار العاطفي في نجاح الإنسان والزواج هو الطريق الأمثل و الوحيد لبلوغ ذلك النجاح. لكن الزواج الناجح يتوقف على إختيار الشريك المناسب.
ماهي المقاييس التي يجب وضعها في الإعتبار لإختيار شريك الحياة.
1- التقارب في السن عامل من عوامل نجاح الزواج:
يحبذ أن يكون الفرق بين الزوجين لا يزيد عن 6 سنوات كلما تقلص الفارق كان ذلك أفضل.
2- الإلتقاء في نفس الأهداف و الطوح
يجب أن يكون شريك حياتك له نفس توجهاتك حتى لا يكون لك عائقاً نحو تحقيق أهدافك .
3- الأخلاق مسألة هامة في تحديد مواصفات الزوج أو الزوجة.
يقول الله تعالى في كتابه الكريم ( الطيبون للطيبات) يجب أن تجد في شريك حياتك الصدق ، الأمانة وكل ما يتعلق بحسن المعاملة و المعاشرة.
4 -المال و الجمال ليست عوامل تحدد الإختيار النجاح لشربك الحياة.
كل إختيار بقوم على المال أو الجمال يكون إختيارا غير صائب لأن تلك المواصفات والمقاييس غير ثابتة وقابلة للزوال.
5-  التوازن في الإختيار بين ماهو عاطفي و عقلي :
يجب أن لا يكون إختيارك لشريك حياتك مبنى على إندفاع عاطفي بل يجب الرجوع إلى الحكمة والعقل قبل أخذ أي قرار لأن نجاح الزواج يتوقف عند حسن الإختيار.
6- التقارب في المستوى الفكري والثقافي:
يجب إختيار شريك حياتك وفق معايير تتناسب مع رؤيتك الثقافية والمعرفية . أي تناقض أو إختلاف في القناعات يؤدي إلى تصادم و يقوض أسس بناء الحياة الزوجية.
7 - المحيط العائلي و الأسري عامل مهم في إختيار شريك الحياة.
لا يقتصر إختيار شريك العمر على مواصفاته الشخصية فحسب، بل يتعدى ذلك ليشمل عائلته . يجب أن تضع ذالك في الإعتبار لأن أغلب المشاكل الزوجية مصدرها عائلة الزوج والزوجة. الزواج ،أهم مشروع يمكن أن يقدم عليه الفرد وهو كذلك نصف الدين يجب دراسته بعناية فإن نجح زواجك نجحت حياتك كلها وإذا أخففت فيه -لا سمح الله- أخففت في سائر الحياة.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

7 خطوات تجعلك لاعب شطرنج متفوق

كيف تكتب رواية يقرأها الملايين؟

عشر مقولات شهيرة لنابليون بونابرت